فوائد المساج الخيار رقم 1 للتخلّص من التوتّر!

يعتبر التدليك أحد أقدم الوسائل العلاجيّة التي استخدمتها العديد من الشعوب القديمة للشفاء من الأمراض. بما في ذلك الإغريق القدماء، المصريون، الصينيون والهنود. حيث أدركت هذه الشعوب الخصائص العلاجية للتدليك و فوائد المساج واستخدموها لعلاج مجموعة متنوعة من الأمراض.

حيث استخدم منذ القدم مصطلح “العلاج بالتدليك” لوصف مجموعة واسعة من التقنيات التي تختلف في الطريقة التي يتم بها تطبيق اللمس والضغط والشد في العلاج.

ما هو العلاج بالمساج؟

التدليك هو عملية تطبيق الضغط والحركة المتكررة على أنسجة الجسم بواسطة اليدين أو الأصابع أو الأدوات الخاصة بهدف تحسين الدورة الدموية وتخفيف التوتر والألم وتحسين الشعور بالاسترخاء والراحة. يستخدم التدليك في العديد من المجالات مثل العلاج الطبيعي والعلاج النفسي والعلاج بالتدليك والعلاج الرياضي و التدليك التجميلي. و فوائد المساج تتلخّص باستخدام ضغوط وحركات وتقنيّاتٍ مختلفة لمعالجة العضلات والأنسجة الرخوة في الجسم. كما يهدف إلى إبطاء جهازك العصبي ويمكن استخدام العلاج بالتدليك للتخلّص من التوتر، توفير الراحة، وشفاء الإصابات ودعم العافية.

فوائد المساج الصحية

من البديهيّ أن يكون العلاج بالتدليك مفيداً لأي شخص ولكن ما يثير الدهشة هو أن يساعد هذا العلاج أولئك الذين يعانون من حالات مرضيّةٍ مختلفة مثل السرطان، أمراض القلب، مشاكل المعدة، الألم العضلي الليفي وغيرها من الأمراض الجديّة الخطيرة. وقد جاء دوره هذا بشكلٍ رئيسيّ من قدرته على إطلاق الهرمونات التي تساعد الجسم على الاسترخاء وهذا ما سنفصّل به لاحقاً أما الآن نقدّم لك بعض فوائد المساج الصحيّة:

يقلل من التوتر والقلق

وجدت الدراسات أن أحد فوائد المساج هي أنه يمكن أن يساعد في تقليل التوتر والقلق. في الواقع يحتوي جسمك على نمطين مسيطرين على الجهاز العصبي وهما الجهاز العصبي الودي الذي يقود استجابة “القتال أو الهروب” “fight or flight” في المواقف العصيبة والجهاز العصبي نظير الودي الذي يركز على العمليات الروتينية واليومية التي تؤدي إلى الاسترخاء والراحة. يعتقد أن التدليك يزيد من استجابة الجهاز نظير الودي، مما قد يقلل من مشاعر القلق ويؤدّي إلى الوصول للاسترخاء.

يحسن النوم

إن أحد فوائد المساج هي تقليل الكورتيزول (هرمون التوتر) وزيادة مستويات السيروتونين والدوبامين في الجسم، وهي ناقلات عصبية معروفة بدورها في الحفاظ على استقرار مزاجك. كما أظهرت الدراسات أن العلاج بالتدليك مفيد لأولئك الذين يعانون من الأرق المرتبط بانقطاع الطمث وقصور القلب الاحتقاني.

يقلل الألم وتوتر العضلات

بحثت مجموعة متنوعة من الدراسات في كيفية مساعدة التدليك في تخفيف الألم مثل آلام الظهر الحادة، آلام الرقبة والصداع، وآلام الركبة. تظهر النتائج أن الراحة قد تكون قصيرة الأجل، وليست طويلة الأجل. وفي بعض الحالات، فإن فوائد المساج الناتجة عن التدليك لمدّة 60 دقيقة عدّة مرات في الأسبوع كان له نتائج أفضل من التدليك لمدّة أقصر من ذلك.

يحسن وظيفة المناعة

هل يمكن للتدليك أن يعزّز جهاز المناعة لديك؟ تشير دراسة إلى أن التدليك المنتظم يزيد من مستوى خلايا الدم البيضاء في الجسم، والتي تعمل على مكافحة الفيروسات والعناصر الممرضة في الجسم.

يخفف الإمساك

خصوصاً بالنسبة لأولئك الذين يعانون من الإمساك بعد الجراحة، قد يساعد تدليك البطن في زيادة حركات الأمعاء ويقلل من الإصابة بالإمساك.

يقلل من أعراض الألم العضلي الليفي

من فوائد المساج أنه يحسن أعراض الألم العضلي الليفي إذا استمرّ استخدامه لمدّة خمس أسابيع، وهو مرض مزمن يسبب آلام العضلات والمفاصل والتعب.

يخفف من آلام السرطان

بالنسبة للأشخاص الذين يخضعون لعلاج السرطان ، فإن الخسائر الجسدية والعاطفية كبيرة. لذلك تحول الكثيرون إلى التدليك للمساعدة حيث ظهرت فوائد المساج في تخفيف آلام السرطان وزيادة الاسترخاء وتحسين نوعية الحياة.

بالإضافة إلى ما ذكرناه سابقاً وجدَ أن للمساج فوائد لا حصر لها فهو يساعد الجسم على التشافي ويسرّع التخلّص من الأمراض. ونظراً ل فوائد المساج العديدة فهو علاجٌ آمنٌ ينصح به لجميع الناس الذين يرغبون في الحفاظ على جسدٍ صحيٍّ خالٍ من الأضرار والمشاكل المرضية.

ما هي آليّة تأثير المساج على الجسم؟

واحدة من فوائد المساج الفورية  هو الشعور بالاسترخاء العميق والهدوء وعند البحث في منشأ هذا التأثير وجِدَ أنه يحدث لأن التدليك يدفع إلى إطلاق الإندورفين وهي عبارة عن مواد كيميائية في الدماغ (الناقلات العصبية) التي ينتج عنها الإحساس بالاسترخاء.

كما يتم تقليل مستويات هرمونات التوتر، مثل الأدرينالين والكورتيزول والنورادرينالين، والتي ضعف جهاز المناعة وترهق الجسد.

ما هي أنواع المساج المختلفة ؟

عادة ، يستخدم ممارسو التدليك إما الزيت أو بودرة التلك للسماح لأيديهم بالانزلاق على جلد الشخص. في بعض الأحيان ، يمكن استخدام ورقة أو قطعة رقيقة من القماش للحصول على نفس التأثير ونفس فوائد المساج المتوقّعة. قد تشمل أنواع المساج المختلفة ما يلي:

  • العلاج العضلي: يتضمّن تقييم وعلاج آلام الأنسجة الرخوة والإصابة والخلل الوظيفي الذي يؤثر على الحركة والحركة. يتم تطبيق العلاج العضلي لاستعادة والحفاظ على صحة ووظيفة بنية الأنسجة الرخوة (العضلات والأوتار والأربطة واللفافة) لجسم الإنسان.
  • العلاجي: هو التقييم الموضوعي وإعادة التأهيل للعلامات وأعراض وأسباب الخلل الوظيفي أو الإصابة الميكانيكية الحيوية، باستخدام تقنياتٍ محدّدة من أجل استعادة الصحة الطبيعية والوظيفيّة.

ما هي الحالات التي يجب فيها تجنّب إجراء مسّاج؟

هناك بعض الحالات التي تتفوّق فيها الأضرار على فوائد المساج ولذلك لا يوصى فيها باللجوء للتدليك كعلاج، أو يجب الحصول على إحالة من طبيب عام أو أخصائي قبل الخضوع للإجراء بما في ذلك (على سبيل المثال لا الحصر):

  • أثناء الحمل.
  • في حالة الاشتباه في حدوث الكسور.
  • إذا كان الشخص يعاني من مرض يهدد الحياة.

في حالة وجود طفح جلدي أو جروح أو عدوى

ما هي الأعراض التي يمكن أن تشعر بها بعد التدليك؟

بالرغم من فوائد المساج العديدة التي ذكرناها سابقاً إلّا أنك قد تعاني من بعض الأعراض الغير مرغوبة بعد التدليك فمن الشائع الشعور بالتعب أو حتى الألم بعد التدليك. وذلك لأن عضلاتك يتم تشغيلها أثناء المساج. فقد تشعر بعد التدليك وكأنك أكملت تمرينك الرياضي. من الممكن أيضا أن تعاني من صداع أو غثيان بعد التدليك.

بالنهاية، يمكن القول أن المساج يعد من العلاجات الطبيعية الفعالة التي تساعد على تحسين الصحة العامة للجسم والعقل. فهو يخفف التوتر والقلق، ويحسن الدورة الدموية، ويزيد من مرونة العضلات، ويقلل من آلام الجسم، ويزيد من إفراز هرمونات السعادة. لذا، يجب على الجميع تجربة هذه التقنية المميزة للاستمتاع بفوائدها الصحية والنفسية.

اقرأ المزيد:

ما هي فوائد المساج؟

المساج يساعد في تخفيف التوتر والإجهاد، وتحسين الدورة الدموية، وتخفيف آلام العضلات، وتعزيز الاسترخاء العام للجسم.

كيف يمكن للمساج مساعدة في التخلص من التوتر؟

المساج يعمل على تخفيف التوتر عن طريق تنشيط جهاز العصب الودي، الذي يساعد في تهدئة الجسم والعقل وتخفيف الضغط النفسي

هل يساعد المساج في تحسين النوم؟

نعم، فالمساج يساعد في تحفيز إفراز هرمونات الاسترخاء مثل السيروتونين والميلاتونين، مما يسهم في تحسين جودة النوم.

ما هي أنواع المساج المتاحة للتخلص من التوتر؟

هناك عدة أنواع من المساج تستخدم للتخلص من التوتر، منها: المساج السويدي، والمساج التايلاندي، والمساج بالأحجار الساخنة، والمساج الشياتسو.

كم مرة يُنصح بالحصول على جلسة مساج للتخلص من التوتر؟

يُنصح بالحصول على جلسة مساج للتخلص من التوتر بشكل منتظم، ويمكن أن تكون تردد الجلسات حسب الحاجة الشخصية، ولكن عموماً، يُوصى بجلسة واحدة إلى جلستين في الأسبوع للحفاظ على الاسترخاء والتخلص من التوتر بشكل فعال

لا تتردد في مشاركة مقالتنا مع أصدقائك
أفتح المحادثة
1
هل ترغب في حجز جلسة مساج 😉👌 ؟
Scan the code
أفضل خدمة مساج في دبي
مرحبا
هل ترغب في حجز جلسة مساج الأن 😉 ؟ فقط تواصل معنا
استعد لتجربة لا تُنسى!..👌